مشاركة في ملتقى: (عولمة الحرب وعالمية السلام.. المقتضيات والشراكات)

شارك الأستاذ زكي الميلاد في الملتقى التاسع لمنتدى أبوظبي للسلم، الذي ناقش موضوع: (عولمة الحرب وعالمية السلام.. المقتضيات والشراكات)، وقدم في هذا الملتقى كلمة ضمن برنامج المحاضرات الكبرى، تحددت في المحاضرة الكبرى الثانية من أعمال اليوم الأول، التي تمحورت حول موضوع: (الأمن الثقافي العالمي والتحولات الرقمية).
ترأس هذه الجلسة سعادة الدكتور علي بن تميم رئيس مركز أبوظبي للغة العربية من دولة الإمارات العربية، وشارك فيها إلى جانب الأستاذ زكي الميلاد ثلاثة متحدثين هم: معالي البروفيسور عيسى علي بانتامي وزير الانصالات والاقتصاد الرقمي من نيجيريا، وسعادة السيد جراهام بود مدير معهد فاراداي للعلوم والدين من المملكة المتحدة، وسعادة الدكتور عبدالإله بن عرفة نائب المدير العام للإيسيسكو.
تكونت أعمال هذا الملتقى من كلمات رسمية ألقيت في الجلسة الافتتاحية، ومن كلمات رئيسية ألقيت في باقي الجلسات الأخرى، ومن محاضرات كبرى، ومن ورش متعددة.
ناقشت المحاضرات الكبرى الموضوعات الآتية:
دور القيادات الدينية في تحقيق السلم العالمي
الأمن الثقافي العالمي والتحولات الرقمية
أزمة النظام الدولي والتحديات الأمنية الجديدة
التحديات الحيوية للسلم العالمي (الغداء، الصحة، البيئة)
ضرورة الشراكات لتحقيق السلم العالمي
الأمن الروحي والتحديات النفسية وعولمة الحروب
عقد الملتقى في الفترة ما بين 8 – 10 نوفمبر 2022م، وحضره جمع كبير من الشخصيات الدينية والفكرية والإعلامية من أكثر دول العالم، ومن مختلف المذاهب والطوائف والديانات.

زر الذهاب إلى الأعلى