الاثنين 6 رمضان 1439 هـ   - 21 مايو 2018 م

   

تجديد التفكير الديني في مسألة المرأة

الناشر : المركز الثقافي العربي ـ بيروت

الطبعة : الأولى, 2001م

الصفحات : 160 ص

القياس : 14 × 21

 

الخلفيات التي ينطلق منها هذا الكتاب هي أن واقع المرأة في المجتمعات الإسلامية قد تغير واختلف بصورة كبيرة حيث أصبحت المرأة اليوم أكثر وعياً بذاتها, وبنظرتها لمستقبلها, وبدأت تبحث لنفسها عن فرص التقدم في المجالات العامة, ولم تعد تقنع بالأدوار التقليدية والضيقة والمحدودة, أو بتلك الوصايا الشديدة والشاملة عليها من الرجل, بعد أن اكتسبت تعليماً جيداً وتدريباً وخبرة وثقافة عالية. وقد تقلصت تلك المسافات المتباعدة التي كانت تفصل تقدم الرجل وتميزه عن المرأة, أو حين كان يحتكر لنفسه فرص التقدم ويحجبها عن المرأة.

أما التجديد الذي يقصده الكتاب فهو تجديد في الرؤية ومنهج النظر لقضايا المرأة, بعد أن تطور وعي المرأة بضرورة إصلاح وضعها, وتحسين نوعية حياتها, وإعادة الاعتبار لكرامتها وشخصيتها, وتصحيح النظرة التي كانت تنتقص من إنسانيتها وعقلها ودينها.

والفصول التي يتكون منها الكتاب هي: الفصل الأول ويعالج إشكاليات منهج النظر في قضايا المرأة, الفصل الثاني ويعالج قضايا المرأة في الفكر الإسلامي, الفصل الثالث ويبحث عن المرأة في المشروع الإسلامي من منظرو نقدي, الفصل الرابع ويبحث عن التفكير الديني وضرورة تجديد الرؤية حول قضايا المرأة.

كما تضمن الكتاب تعقيباً من الدكتورة الأردنية عيدة المطلق حول موضوع المرأة في المشروع الإسلامي, بالإضافة إلى حوار نشرته صحيفة الراية القطرية مع المؤلف حول قضايا المرأة من منظور إسلامي.

 

 

 

 
 
 
 
عدد الزوار : 174337